موقع القبابنة لوحة تحكم العضو البحث تواصل مع الإدارة  




العودة   منتديات القبابنة الأقسام الخاصة سوالف الطيبين

سوالف الطيبين لروائع القصص في الجزيرة العربية

نـابـلـس


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-17-2010, 10:45 PM   رقم المشاركة : 1
فريق الاشراف
 
الصورة الرمزية القباني






القباني غير متصل

القباني is on a distinguished road


 

Thumbs up نـابـلـس

بسم الله الرحمن الرحيم

هذه القصة من أعجب من قرأت واخذتها من كتاب " أساطير شعبية " للأديب الكبير عبدالكريم الجهيمان وسوف اختصر واكتبها بطريقتي .. رحلة ممتعه مع القصة .. وطبعاً لنا تحفظات عليها لكن تبقى قصة قد يكون فيها من الصحة لو نسبة بسيطة.. وتبقى اسطورة ..


يحكى أن نبي الله سليمان عليه السلام سخر الله الريح و لغة الطير والجن والحيوانات وكان تجتمع عنده الطيور ويعرف اخبارها ويسمع منها وكان هناك غراب يأتي متأخراً - ويذهب أولاً وتكرر منه.. فتعجب منه وقال : مال لهذا الغراب هل مل مجلسنا ام يتكبر عليه .. فاستدعاه فسأله عن الأمر فقال الغراب : يا نبي الله إن لي أبي كبير السن سقط الريش من جسمه الضعيف وبقى الجلد فإذا طارت الطيور أغطيه بجناحي حتى لا يصيبه سوء وإذا أتى وقت الغروب وتعود الطيور إلى أعشاشها فإني أسبقهم حتى لا يؤذوه .. فعرف نبي الله سليمان عليه السلام السبب فسأله : كم عمر أباك ..
رد الغراب : عمره يا نبي الله 300 عام .. فقال له : أتي به إلينا فلعله لديه من الأخبار الكثير ..
فذهب الغراب لأبيه فقال يا ابتاه إن نبي الله يستدعيك .. فرد الغراب الكبير : يا بني أني كبير ولا استطيع الطيران فـستأذن لي من نبي الله -عليه السلام - فرد الغراب : يا والدي سوف أحملك على ظهري وأطير بك إلى نبي الله – عليه السلام -
فرد الغراب الكبير : يا بني أني سوف أتعبك - وفي الأخير حمل الغراب الإبن اباه وطار به إلى نبي الله - سليمان عليه السلام –
فلما وصل هناك سأله عن عمره فقال عمري 300 عام ، وسأله عن اغرب المواقف التي مرت عليك خلال 300 عام
قال الغراب الكبير : عندما كنت شاباً في كنت أجوب الأرض وانتقل من مكان لمكان وإذا بي أرى قرية من أجمل ما رايت في حياتي ومحاطه بحصن وبداخلها أشجار ومياة تجري وأطفال تركض ، منظرها يسر الناظرين ، وإذا انا واقف على حصنها شاهدني رجل فأشر لي بيده ودخل واتى ببقرة وذبحها واشر لي وكأنه يقول تفضل ..
فصرت أكل من هذه البقرة شهراً .. وبعدها طرت عن هذه القرية الجميلة بكرم أهلها وطيبتهم ومنظرها الخلاب .. وبعد سنة عدت إليها وإذا حالها تغير قليلاً فكان الشجر قل ثمره وإذا رجل اخر يذبح كبشاً فيومئ بيده لي بأن أكل منه فجلست اكل من هذا الكبش اسبوعاً فرحلت من هذه القرية وعدت إليها بعد عام وإذا بها غير القرية التي رأيت وبدأ الحاجة والعوز يأتي إليها ولكن مازال بأهلها كرمٌ فأعطاني رجل منها دجاجة وأكلت منها ورحلت .. وبعد مدة عدت إليها ولقد اختفى المنظر الجميل وجفت المياة ومات الزرع وأصبح منظرها مخيفٌ وانا انظر إليها شاهدني صبي فأدخل يده في جيبه ويخرج جحراً ويرميني به ويضربني بعيني وكدت اموت بسببها فأصبحت تنزف وأنا أطير والصبي يلحقني يريد أن يقبض علي لكي يأكلني من شدة الفقر عندهم فبالكاد نجوت .. ووقفت على سفح جبل أتألم من عيني وابكي عليها فلقد ذهب ماؤها وأصبحت ارى بعين واحدة .. وبعد عام عدت للقرية وإذا بها اختفت عن وجه الأرض فلم يعد لها أثر يا نبي الله –
فقال سليمان عليه السلام : هل تعرف مكان هذه القرية ؟
قال الغراب الكبير : نعم اعرفها جيداً ..

فأمر نبي الله الريح ان تحمله والغراب ومن معه .. وبعدها طلب الغراب ان يقف عند هذه المنطقة وقال : يا نبي الله هنا موقعها .. فقال : هل انت متأكد قال نعم ..
فأمر نبي الله الريح فأتت الريح الغربية بعد يوم وليلة ازاحت الرمال الكثيرة وخرج اسوار القرية المدفونه و ظهرت منازلها وبيوتها وتجول نبي الله بداخلها وصاح احدهم هل أحد هنا ؟
فأتى صوت من بعيد : لقد رحل الجميع وماتوا ...
فنادى من اين الصوت ؟؟
فقال : من البئر .
وإذا البئر يوجد به ثعبان ضخم جداً ..
فسألها نبي الله من أنت ؟؟
قالت : أنا لـس ولقد قمت بقتل أهل القرية وأصبحت اسمم لهم الماء ويموتون الواحد تلو الأخر حتى عم الفقر ومات الأغلب ..
فسألها لماذا ؟
فقالت : هذا طبعي فإذا لم اقتلهم فسوف يقتلوني ..
فقال لها نبي الله اخرجي ..
فقالت : أعطني الأمان يا نبي الله ..
فقال : لك أمان الله وعليك حكم الله
فخرجت الحية الضخمة وإذا بها طويلة جداً فسألها : متى تخرجين كاملاً
قالت : لو ظهرت البقعة في ظهري فسوف اخرج نصف جسدي ..

فلما ظهرت البقعة السوداء ضربها نبي الله ضربةً فقصمها نصفين .. وماتت ..على الفور ..
فسألوه : يا نبي الله أنت قلت عليك أمان الله ..

قال : نعم قلت عليك أمان الله وعليك حكم الله فلقد خرجت بأمان واقمت عليه حكم الله ..
وعندها امر نبي الله ان تنظف القرية وامر أن تعلق الحية للعبرة والعظة .. و امر ان تعلق انيابها على ابواب القرية ..
وعادت الحياة للقرية من جديد وعاد الناس واصبح الناس يسألون ما هذه الناب المعلق ..

فأصبح الجواب انها ناب لس

فأصبحت هذه القرية موجودة في فلسطين بإسم نابلس ..إلى يومنا هذا أعاد الله لنا فلسطين وأرضها المباركة .






مع تقدير اخوكم القباني

 







توقيع :

[align=center]اللهم إنا نعوذ بك من الفقر إلا إليك ومن الذل إلا لك ومن الخوف إلا منك ونعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال .[/align]


..سبحان الله وبحمده عدد خلقه ومداد كلماته وزنه عرشه ..

استمع للقران الكريم وانت تتصفح منتديات القبابنة بالصوت القارئ الذي تختار :

الـقـرآن الـكـريــم






[align=left][align=center]

[/align][/align]



[
  رد مع اقتباس
قديم 04-15-2010, 06:48 PM   رقم المشاركة : 2
عـضـو





عبدالله بن مليح غير متصل

عبدالله بن مليح is on a distinguished road


 

أشكرك أخي القباني
على طرح مثل هذه المواضيع الشيقة ناب لس (نابلس)

 







  رد مع اقتباس
قديم 04-16-2010, 01:24 PM   رقم المشاركة : 3
فريق الاشراف
 
الصورة الرمزية القباني






القباني غير متصل

القباني is on a distinguished road


 

أشكرك اخي عبدالله بن مليح على مداخلك وتعليقك

تقدير أخوك القباني

 







توقيع :

[align=center]اللهم إنا نعوذ بك من الفقر إلا إليك ومن الذل إلا لك ومن الخوف إلا منك ونعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال .[/align]


..سبحان الله وبحمده عدد خلقه ومداد كلماته وزنه عرشه ..

استمع للقران الكريم وانت تتصفح منتديات القبابنة بالصوت القارئ الذي تختار :

الـقـرآن الـكـريــم






[align=left][align=center]

[/align][/align]



[
  رد مع اقتباس
قديم 04-24-2010, 10:50 AM   رقم المشاركة : 4
فريق الاشراف
 
الصورة الرمزية محمد القباني






محمد القباني غير متصل

محمد القباني is on a distinguished road


 

قصة جميلة يالقباني تحياتي لك ولمشاركتك الرائعة من كتاب الجهيمان الذي يعتبر كنز من كنوز المكتبات لما فيه من قصص وأساطير شعبية ولايمل من قراءته

 







توقيع :

[frame="6 70"]أمة لاتعرف تاريخها .. لاتحسن صياغة مستقبلها[/frame]

[align=center][/align]


[align=center]

[/align]
  رد مع اقتباس
قديم 04-24-2010, 11:39 AM   رقم المشاركة : 5
فريق الاشراف
 
الصورة الرمزية القباني






القباني غير متصل

القباني is on a distinguished road


 

أشكرك اخي محمد القباني

وبخصوص الكتاب كتاب لا يمل منه بمعنى ان تقرأ جز من الكتاب " وهو عدة أجزاء " تجد نفسك لابد أن تكمل هذا الجزء المكون 150 صفحة أو أكثر.

فعندما اشتريت الكتاب وكان لي زيارة لاحد الأصدقاء وكان ولدهم واخوانه في المجلس وسألوني عن الكتاب وقلت لهم كل شخص يقرأ جزء وفعلاً ما انتهوا إلا بعد قراءة 6 قصص متتالية .. الكتاب جذاب بشكل غير طبيعي

 







توقيع :

[align=center]اللهم إنا نعوذ بك من الفقر إلا إليك ومن الذل إلا لك ومن الخوف إلا منك ونعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال .[/align]


..سبحان الله وبحمده عدد خلقه ومداد كلماته وزنه عرشه ..

استمع للقران الكريم وانت تتصفح منتديات القبابنة بالصوت القارئ الذي تختار :

الـقـرآن الـكـريــم






[align=left][align=center]

[/align][/align]



[
  رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Powered by Style ALRooo7.NET

Copyright © 2010 alrooo7.net. All rights reserved