موقع القبابنة لوحة تحكم العضو البحث تواصل مع الإدارة  




العودة   منتديات القبابنة منتديات القبيلة النســب والتــاريخ

النســب والتــاريخ لنسب وتاريخ القبابنه

وسوم الابــل عند القبابنة


 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-16-2006, 02:05 PM   رقم المشاركة : 1
المشرف العام





إدارة المنتدى غير متصل

إدارة المنتدى تم تعطيل التقييم


 

وسوم الابــل عند القبابنة

قبل أن نتطرق إلى وسوم الإبل عند ( القبابنة ) يجب علينا أن نتعرف على ما هو الوسم وما هي أهميته وما إلى ذلك من المعلومات الأخرى .
فالوسم عبارة عن رمز أو علامة على شكل خط أو خطوط قصيرة أو حلقات مفرغة يوسم به الحيوان عن طريق الكيّ بهدف تحديد ملكيته جاء في كتاب أحمد بن فارس ( معجم مقاييس اللغة ) أن ( الواو والسين والميم أصل واحد يدل على أثر ومعلم ووسمت الشيء وسماً : أثرت فيه بسمة ) والوسم : أثر الكيّ والجمع وسوم والسمة والوسام : ما وسم به البعير من ضروب الصور والميسم : المكواة أو الشيء الذي يوسم به الدواب والجمع مواسم ومياسم والوسم أثر كيّة تقول : موسوم أي قد وسم بسمة يعرف بها إما كيّة وإما قطع في إذن ٍ أو قرمة تكون علامة له ويضع بعض الدارسين مصطلحاً محدداً للوسم فجاء على إثر ذلك تعريفات متعددة فيرى بعضهم أنه رسم علامة مميزة ثابتة على موقع معيّن بجسم الحيوان لا يمكن إزالتها أو تغيير شكلها بحيث تمثل رمزاً معيناً لقبيلة ما أو فخذ أو جماعة أو فرد ويعرف أيضاً الوسم بأنه عبارة عن كيّ بنار بواسطة سيخ حديد يحمى فيكوى به موضع الوسم على الإبل حيث تعد أبرز الحيوانات التي توسم بعلامة ومع أن هناك حيوانات أخرى تتعرض للوسم مثل البقر والغنم إلا أن الإبل هي أكثر الحيوانات شهرة بالوسم وارتباطاً به وذلك لإعتبارات مرعية عند العرب .
وترجع أهمية الوسم بالنسبة إلى القبائل والجماعات أصحاب الأملاك من الإبل والمواشي إلى أنه يعد الوسيلة المتفق عليها لتمييز الأملاك عن بعضها وهوتقليد عربي قديم أقرّه الإسلام واتخذه الخلف عن السلف والعمل به سنة ثبتت عن النبي صلى الله عليه وسلم لذلك يعد الوسم شعار القبيلة كما يعد من الناحية العرفية والقانونية والقضائية من وسائل إثبات الملكية وهو أيضاً من دلائل وحدة النسب وروابط القربى وقد اتخذ العرب في الجاهلية والإسلام الوسم ليكون على الإبل والبقر والغنم وتأتي أهمية الوسم على المواشي بإعتبارها أحد مصادر الثروة عند البدو الرحل في شبه جزيرة العرب ويبدو أن وسم المواشي لا يحظى بالعناية التي تعطى للإبل خاصة ويرى بعض الدارسين أن البدو لا يسمون الخيل مطلقاً وذلك بسبب قلة ملاّك الخيل واختصاصها بشيوخ القبائل وأمرائها أما الأغنام فليس لها وسم خاص ولكن بعض القبائل التي تسم أغنامها توحد وسم الغنم مع وسم الإبل وبعض الأسر تنفرد بوسم خاص للغنم أو بقطع صغير في طرف الإذن ويبدو أن عدم وسم الأغنام عند بعض الأسر والقبائل جاء بإعتبار أنها لا تتشابه فيما بينها ومن السهولة التعرف عليها من بين الأغنام الأخرى أو لكثرتها مقارنة بالإبل وينحصر وسم الإبل والمواشي في أحد الفخذين أو إحدى اليدين أو الرقبة أو الإذن بالنسبة للغنم أو الوجه وأفضل مكان يوسم فيه الإبل وكذلك البقر أن يكون في أصول أفخاذها لأنه موضع صلب فيقل الألم فيه ويخف شعره ويظهر الوسم أما الغنم فإن السنة أن توسم في آذانها وقد ورد في صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم وسم الغنم في آذانها أما الوسم في الوجه فهو منهي عنه .

اما وسوم الابل عند أفخاذ القبابنة فهي كالتالي حسب الترتيب الأبجدي/


[




















 







  رد مع اقتباس

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Powered by Style ALRooo7.NET

Copyright © 2010 alrooo7.net. All rights reserved